حَرْفٌ

جاثٍ على ركبتيّ، الأرض مُؤلمة، قاسية، رمضَاء. لم أشعر بها هكذا قبلًا ! اختلفت بصيرتي الآن.
امامي جناحان اسودان عظيمان ، كُسرا ثم اجتُثّا من ظهريَ النازف. تساقطت دمعة كسيرةٌ نحو الارض ، لتتبخر قبل ان تلامسها. أكان كلُّ شيء سرابًا ! أأحببتك حتى عُمي بصري عن ماهيتك ! لقد حُذِّرتُ مسبقًا من الوقوع في افخاخ بنو جنسك كثيرًا. كانت نقطة ضعف عشيرتي، كلّفتني روحي و كلّ ما أملُك. أصبحتُ مثلك تمامًا. أم أنك كنتَ مثلي يومًا!

Advertisements
قياسي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s